المدرسه الفلسفيه


مرحبا بك فى المدرسه الفلسفيه
يرجى المساعده فى الابداع الرقى
مع تحياتى _ابوصدام عدى







مطلوب مشرفين

كرة المتواجدون

شات اعضاء المنتدى فقط

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 27 بتاريخ الخميس مايو 11, 2017 4:21 pm

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 1607 مساهمة في هذا المنتدى في 1412 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 826 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو فؤاد الفرجاني فمرحباً به.

المواضيع الأخيرة

» من افراح ال عدوى بفرشوط
السبت أبريل 23, 2016 12:15 pm من طرف ابوصدام عدى

» فرح حسن قرشى ابوعدوى
السبت أبريل 16, 2016 7:59 pm من طرف ابوصدام عدى

» الغاز الغاز....................وفوازير
الخميس أبريل 14, 2016 9:03 pm من طرف ابوصدام عدى

» اسئله اين................................. ,,,
الخميس أبريل 14, 2016 9:00 pm من طرف ابوصدام عدى

» اسئله اين.........................
الخميس أبريل 14, 2016 8:59 pm من طرف ابوصدام عدى

» اسئله ما هو ........................
الخميس أبريل 14, 2016 8:58 pm من طرف ابوصدام عدى

» اسئله ما هى ....................
الخميس أبريل 14, 2016 8:57 pm من طرف ابوصدام عدى

» اسءله كم مساحه الاتى
الخميس أبريل 14, 2016 8:56 pm من طرف ابوصدام عدى

» اكثر من 200 سؤالاً وجواباً منوعة-أسئلة مسابقات
الخميس أبريل 14, 2016 8:55 pm من طرف ابوصدام عدى

سحابة الكلمات الدلالية

مكتبة الصور



أثر الفرق على وحدة الأمة الأسلامية

شاطر
avatar
ابوصدام عدى
Adman
Adman

الاوسمه : صاحب الموقع

الجنس : ذكر الابراج : السرطان عدد المساهمات : 1040
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 23/11/2012
العمر : 32

أثر الفرق على وحدة الأمة الأسلامية

مُساهمة من طرف ابوصدام عدى في الإثنين مارس 10, 2014 6:03 pm

أثر الفرق على وحدة الأمة الأسلامية
جاء دين الإسلام بعقيدة سامية,سهلة ميسرة,لا تعقيد فيها,توافق الفطرة السليمة التي فطر الناس عليها,وتتقبلها العقول الصافية البعيدة عن التقليد والعصبية,
وسمو العقيدة يرجع إلى إن دين اللأسلام هو الدين الحق الذي رضيه الله عز وجل للإنسانية كلها,وأرسل به خاتم أنبيائه ورسله محمد صلى الله عليه وسلم,نورا ورحمة للعالمين,وجعل القرآن الكريم كتابه الأول والأخير فرقانا بين الحق والباطل في الإعتقاد والعمل على حد سواء كتاب جاء بعقائد واضحة سهلة الفهم والإدراك,وبعبادات تنظم صلة العبد بربه على نحو لا عسر فيه ولا حرج,وبأصول محكمة عادلة تقوم عليها المعاملات بين الناس حتى لا يبغي بعضهم على بعض,وبأخلاق وآداب سامية تسمو بها نفوس أتباعه,وبنظم فائقة مفيدة في شؤون السلم والحرب والعلاقات الدولية,وغير ذلك مما لابد منه لصالح الفرد والمجتمع في كل عصر ومكان,وهذا كله له أثر بالغ في سرعة إنتشار الأسلام,ونجاح الدعوة الأسلامية,وقد دخل الإسلام قوم خلصت قلوبهم من أدران التقليد والعصبية,وصفت نفوسهم لما يدعوهم إليه رسول الإيمان,وأطمأنت خوالجهم إلى أمانة هذا الرسول الكريم وصدقه,فعضوا على مادعاهم إليه بالنواجد,وأستمسكوا بالعروة الوثقى التي لا إنفصام لها,وبجانب هؤلاء دخل في الإسلام أصناف أخرى من الناس,من اليهود والمجوس وغيرهما,وقد تظاهروا بذلك وهم يضمرون في أنفسهم الكيد والمكر والخديعة,ويتحينون الفرصة للإنقضاض على هذا الدين الذي بسط سلطانه في كل أصقاع الأرض,وبدأوا يعملون في الخفاء,وجعلوا دينهم لأهوائهم,فتفرقت الأمة إلى شيع وأحزاب ومذاهب وعصبيات,وأستباح بعضهم دماء بعض,وأضحى بأس الإسلام شديا بينهم,ضعيف ضد أعدائهم,حتى طمع فيهم من لا حول له ولا قوة,
والإستعمار الحديث أو بعبارة أدق,الصليبية المعاصرة والصهيونية الماكرة التي يعتنقها كل المستعمرين,كل أولئك الأعداء لا يزالون يستفيدون من تفرق المسلمين وتنازعهم,وهم من أجل ذلك يوسعون شقة الخلاف بين المسلمين من أبناء الوطن الواحد,وأستطاعوا ذلك للأسف الشديد,بإن يجدوا أعوانا في بعض الدول الإسلامية من أبناء المسلمين أنفسهم لينشروا سمومهم وأفكارهم المنحرفة في المجتمع المسلم,وقى الله المسلمين شرورهم وآثامهم.

وسوف آتي على ذكر أخطرها وخاصة تلك الفرق التي أنتشرت بليبيانا الغالية
بعد أن كانت بلد الدين الواحد والطائفة الواحدة
إن كتب الله لي ولكم العمر

    الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 12, 2018 6:07 pm